رجوع إلى المدونة

مظاهر وأخطاء النحال

سلسلة الادارة الحديثة للمناحل

مظاهر وأخطاء النحال (2)

دكتور/ صبحى ابراهيم قاسم

رئيس مركز الابحاث والتطوير بشركة العسل البرى

فى المقالة السابقة تحدثنا عن مظاهر واخطاء النحال والتى تلاحظ فى المنحل وما حوله وقبل عملية الفحص والعمليات النحليه الاخرى .

واليوم فى هذه المقالة سنستعرض باذن الله لمظاهر واخطاء النحال والتى تلاحظ اثناء الفحص : –

ثانيا : الاخطاء التى تشاهد عند فحص الطوائف :-

(1) ضعف الطوائف:-

فى الوقت الذى نفترض فيه أن الطائفه قوية نجد بها نحل لا يغطى أكثر من 5-6 اطارات فى الوقت الذى يفترض فيه ان النحل يغطى من 8-11 اطار أو أكثر.

     أسباب ضعف الطوائف :-

لماذا يحرص النحال دائما على زيادة قوة طائفة أكثر من حرصه على زيادة عددها؟

الطائفة القوية:-

  • 6000 شغالة أفضل انتاجا من العسل بنسبة 30% من عدد 2 طائفة متوسطة بها 3000 شغالة.
  • 60000 شغالة أفضل انتاجا من العسل بنسبة 45% من عدد 3 طوائف ضعيفة كل منها بها2000 شغالة.
  • وفى نفس الوقت فان الخلية القوية أكثر جودة فى التشتية وفى مكافحة الآفات والإعداد الطبيعية …. الخ.
  • عدد قليل من الخلايا القوية يأخذ مكان أقل فى المساحة ومجهود أقل فى الرعاية من عدد أكثر من الخلايا الضعيفة.
  • عدد قليل من الخلايا القوية يكلف رأس مال أقل ومصاريف تشغيل أقل من عدد أكبر من الخلايا الضعيفة.
  • أى خلايا ضعيفة فى المنحل صفة غير مرغوب فيها وتدل على اهمال النحال.

وجميع هذه الأسباب لضعف الطوائف تدل دلاله قاطعة على اهمال وأخطاء النحال

     نموذج للطائفه القويه

(2) التفاوت بين قوى طوائف النحل:-

بمعنى أن بعض الخلايا قوية وبعضها متوسط القوة وبعضها ضعيف وهذا يدل على عدم ادراك النحال فى العمل والمامه بالنواحى الفنيه وعدم ادراكة لأهمية التوازن بين قوى طوائف المنحل.

(3) وجود هجين ثانى فى المنحل:-

بعض الطوائف فى المنحل:-

كل خلية بها ذكور صفراء هجين ثانى وليس كل هجين ثانى به ذكور صفراء

  • صغر حجم الشغالات
  • شراسة النحل

صوره لهجن النحل على الاطار الواحد

(4) وجود ذكور صفراء:-

  • السلالة النقية الجيدة تحصل على 5,9 من 10 أو 10 من 10
  • طوائف هجين أول جيدة أيضا ولكنها أقل قليلا من السلالة النقية 5,8 من 10
  • طوائف هجين ثانى أقل فترة من كل من الهجين الأول والنقى 5,4 من 10

(5) الشراسة الشديدة فى الطوائف:-

  • بصرف النظر عن نوع السلالة ويعتبر من أكبر أخطاء النحال لأن الهدوء يعتبر صفة ممتازة للمساعدة على عملية الفحص وثبات النحل على الأقراص أثناء الفحص ويعتبر الهدوء من أهم الصفات المرغوبة فى العمليات النحليه وغالبا ما يكون الشراسة نتيجة وجود نحل هجين أو هجين متأخر فى الطوائف

(6) وجود الحضنة المبقعة spotted brood فى بعض الاطارات أو فى عش الحضنة:-  

وينتج هذا العيب نتيجة موت الحضنة لبعض العيوب الوراثية ووجود عوامل وراثية مميتة fetol فعندما تموت البيضة أو اليرقة يتخلص منها النحل وتصبح العين فارغة وهذا عيب وراثى شديد نتيجة التربية الداخلية المستمرة لعدة أجيال.

وهذا العيب يظهر جدا عند النحالين الذين لايغيرون السلالات او الملكات ( يربى منه فيه ) ومثل هذه الطوائف المصابة بهذا المرض لا تزيد قوتها عن 3-5 اطارات على الأكثر ومن الملاحظ أنه فى هذه الحاله اذا تمت تربية ملكات منها فى منطقة غير معزولة فان الطوائف الناتجة وهى هـ1 تكون أفضل بكثير من أمهاتها فتقل فيها الحضنة المبقعة وتكون الطوائف أكثر قوة.

الحضنه المبقعه

 

(7) وجود ذكور صفراء بالطائفة أو ملكات صفراء:- 

  • المقصود بالملكات الصفراء ناتجة من دم النحل المصرى وليس الايطالى.
  • وجود الذكور الصفراء ناتج من الانعزال الوراثى من الجيل الثانى عند وجود ملكة صفراء وهذا تدهور شديد فى الطوائف يدل على اهمال النحال ودائما يصحب الذكور الصفراء كثيرا من العيوب الآخرى مثل ضعف الطوائف والشراسة ونقص الانتاج…. الخ.

(8) وجود اطارات قديمة سوداء اللون:-

إن هذه الاطارات استعملت سنوات طويلة دون تغييرها فأدى ذلك إلى تراكم جلود الانسلاخ وطبقات البروبوليس داخل العيون وأدى ذلك إلى صغر حجم العين وبالتالى صغر حجم الشغالات التى تنتج حتماً ولو كانت نقية ومن هجين أول تصغر لدرجة أنه يمكن القول أنها هجين ثانى وينتج عن ذلك ضعف الشغالات وقصر طول اللسان….. إلخ وهذه الاطارات تؤدى إلى زيادة الاصابة بديدان الشمع حتى فى داخل الخلية وفى المخزن كما تؤثر على لون العسل الناتج فيزداد اللون فيكون داكن بشدة وغامق وأحياناً يلوث النحل الغطاء الشمعى بالبروبوليس.

(9) وجود براز للشغالات على جدران الخلية والاطارات:

وهذا بسبب الاصابة بالدوسنتاريا نتيجة التغذية الرديئة على محلول سكرى تركيزه أقل من المطلوب أو بماء ملوث أو بالإضافة إلى ذلك تعرض للبرد الشديد أثناء التغذية فى الشتاء ومن المحتمل أن يكون السبب شرب النحل من الماء الملوث حول المنحل مثل البرك والمستنقعات ومياه المجارى…. إلخ وخاصة فى حالة عدم توفر ماء نظيف فى نفس المنحل

(10) عدم دقة ترتيب الاطارات داخل الخلية

الترتيب النموذجى:

أ- فى وسط الخلية إطارات مليئة حضنة ” عش حضنة”

ب- على الجانبين إطارات حبوب لقاح “على جانبى الحضنة”

ج- إطارات عسل

د- الغذاية تكون بالجانب

لو أراد تزويد براويز فى موسم النشاط أو شمع أساس

عند زيادة الاطارات فى موسم النشاط وزيادة وضع الملكة للبيض توضع الاطارات الخالية على جانبى عش الحضنة وبينها وبين إطارات حبوب اللقاح وليس في وسط إطارات عش الحضنة وعدم ترتيب الاطارات الصحيح يؤدى إلى وجود خلل للطائفة وإرباك نشاط النحل وخاصة فى بداية موسم النشاط إذا وضع الاطار الفارغ فى النصف.

عند زيادة براويز فى انتهاء موسم فيض الرحيق يزود البراويز على الجانبين بين العسل وحبوب اللقاح ويفضل فى جميع الأحوال زيادة الاطارات تدريجياً وخاصة فى موسم العسل الهادئ الطويل.

فإذا كان الموسم غنى جداً بالرحيق وقصير فيمكن زيادة عدد الاطارات مرة واحدة دون خوف كما يحدث فى بعض أشجار الغابات التى تزهر كلها فى وقت واحد وبدرجة عالية ولا يستمر إزهارها أكثر من 5- 10 يوم لكن بكثافة عالية.

أمثلة:

  • وجود إطارات فارغة بين عش الحضنة وهذا خطأ.
  • وجود الاطارات الخالية بعد آخر إطار وهذا خطأ.
  • وجود إطارات العسل أو حبوب اللقاح بين إطارات الحضنة وهذا خطأ.
  • وجود الغذاية بين الاطارات وهذا خطأ.

فكل هذا مخالف للترتيب الطبيعى ويدل على عدم خبرة النحال.

إذا كانت الخلية بدورين ترفع إطارات الحضنة المقفولة مع إطارات لقاح وعسل أو فارغ ولا توضع بالدور الثانى إطارات كلها فارغة.

   نموذج للحضنه الممتازه والتى تعطى رؤيه عن كفاءة الملكه وقوة الطائفه

 

(11) وجود ملكات كبيرة فى السن “أكثر من سنتين”:

…………………………………………………

البقيه فى العدد القادم ….. انتظرونا

شارك هذا المنشور

Comments (2)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رجوع إلى المدونة